السبت   01 ربيع  الثاني  1440 هـ الموافق 08 -11-2018 مقديشو ( صوت الصومال ) ـ رفض رئيس مجلس الشعب للبرلمان الفيدرالي محمد مرسل شيخ عبد الرحمن اليوم السبت في مرسوم له حل لجنة الميزانية المالية والتخطيط ومحاسبة الحكومة التي قام بحلها في الأيام الماضية النائب الأول للمجلس عبد الولي إبراهيم مودي أثناء غياب الأول في زيارة رسمية له في تركيا.

وقد أثار حل اللجنة المالية بالمجلس جدلا كبيرا في أوساط أعضاء البرلمان، ومجلس الوزراء، حيث تراشق بعض النواب والوزراء  انتقادات قوية عبر وسائل الإعلام المحلية والدولية في الأيام الماضية.

وقال رئيس مجلس الشعب محمد مرسل شيخ عبد الرحمن :” إن على الحكومة الفيدرالية احترام سيادة مجلس الشعب ولجانه التي تؤدي مهام الإشراف على أداء الحكومة الفيدرالية ”  مضيفا أن مجلس الشعب هو هيئة ذات مسؤولية كبيرة من سن القوانين والتشريعات.

كما دعا اللجنة المالية إلى استئناف واجباتها والعمل على ختام الميزانية المالية لعام 2017م،قبل انتهاء العام 2018م.

وكان النائب الأول عبد الولي إبراهيم مودي  قد حل في الـ28 من شهر نوفمبر الفائت أعضاء لجنة الميزانية المالية والتخطيط ومحاسبة الحكومة للمجلس في مرسوم له.

وأشار عبد الولي إبراهيم مودي وقتذاك إلى لجنة الميزانية المالية والتخطيط وصل خلافها الى مستوى سيء حيث انقسمت تقارير أعضائها المتناقضة أمام النواب في مجلس الشعب.