السبت  16 ربيع الأول 1440 هـ الموافق24 -11-2018 مقديشو ( صوت الصومال ) ـ قال وزير الخارجية السوداني الدرديري محمد أحمد، إن الخرطوم ستحتضن اجتماعا لدول الجوار الليبي يوم الخميس المقبل (29 نوفمبر الجاري)، بحضور الجامعة العربية والاتحاد الأفريقي، وبمشاركة فرنسا بصفة مراقب.
وأوضح الدرديري محمد أحمد، في حوار مع قناة “فرانس24″، أن الهدف من اجتماع دول الجوار الليبي، الذي ستستضيفه الخرطوم، هو بحث انعكاسات ما يحدث في ليبيا على دول الجوار، مبرزاً أن حكومته ستوجه الدعوة إلى إيطاليا.
وأضاف الوزير السوداني الذي يزور فرنسا ضمن جولة أوروبية تشمل ألمانيا وبلجيكا وتنتهي في بريطانيا، إنه بحث عملية تحقيق السلام في أفريقيا الوسطى مع نظيره الفرنسي لودريان أمس، موضحاً أن جهود حكومته من أجل السلام في هذه الدولة، التي لها جوار مع بلاده من ناحية الغرب، تهدف إلى دعم الاستقرار الداخلي.
” انتهى”.
المصدر : وكالة يونا.