الإثنين 20 صفر 1440 هـ الموافق 29 -10-2018 مقديشو ( صوت الصومال ) ــ أصدرت رابطة علماء الصومال في ولاية اوهايو الأمريكية بيانا بشأن القتال الدائر في إقليم سول.

ودعت الرابطة جميع الأطراف المتصارعة إلى نبذ العنف ووقف اطلاق النار مشيرة إلى أن القتال بين الأشقاء يعتبر محرما شرعا ويتنافى مع القيم والأخلاق الصومالية الحميدة

وطالبت رابطة علماء الصومال في ولاية اوهايو جميع الجهات المعنية بالتحرك السريع لوقف اطلاق النار وعدم إراقة مزيد من الدماء موضحة في الوقت ذاته أنه من الأهمية بمكان ضرورة وضع حد للحرب والجلوس على طاولة المفاوضات لانهاء الخلافات القائمة.

وقدمت الرابطة تعازيها المحزنة لأسر وأقارب ضحايا القتال الدائر في اقليم سول متمنية المصابين بالشفاء العاجل.

كما دعت الرابطة الحكومة الفيدرالية إلى المشاركة في إخماد الحرب وتعزير جهودها لتحقيق السلام تجنبا لاندلاع مواجهة اخرى سائلة الله العلي القدير أن يعم الأمن والأمان في ربوع البلاد.

” انتهى”.

المصدر : وكالة الأنباء الصومالية.