السبت  18 صفر 1440 هـ الموافق 27 -10-2018 مقديشو ( صوت الصومال ) ــ قرر الصندوق النرويجى للاستثمار بالدول النامية المشاركة فى العمل لإنشاء صندوق برأسمال قيمته عشرة ملايين دولار لدعم المشروعات الصغيرة فى الصومال.

وأوضح الصندوق النرويجى أنه سيشترك مع الصندوق الدنماركي للاستثمار بالدول النامية وصندوق الشراكة فى العمل من أجل إنشاء صندوق اسكندينافى للاستفادة من فرص الاستثمار بمنطقة القرن الأفريقي ومساعدة المشروعات الصغيرة والمتوسطة هناك .
وسيطلق على الصندوق الجديد اسم صندوق /المرابحة/ ليتماشى مع الشريعة الإسلامية ، ويمكن أن يقدم تمويلا تصل قيمته إلى 25 ألف دولار .
ومن المتوقع أن يستخدم رأس مال الصندوق فى تمويل مشروعات بقطاعات الطاقة وصيد الأسماك والزراعة والصناعات الخفيفة والضيافة عبر أنحاء الصومال لمساعدة رجال الأعمال على إقامة مشروعات مستدامة والمساهمة فى النشاط الاقتصادي وتوفير فرص عمل .
وقال الرئيس التنفيذى للصندوق النرويجى للاستثمار كجيل رولاند ” إن الصندوق يركز على مساعدة الدول الهشة خلال فترة ما بعد الصراعات عن طريق بناء مجتمعات مستدامة ” .
وأضاف : إن الصندوق النرويجى تعهد بالمساهمة بمبلغ ثلاثة ملايين دولار فى رأس مال الصندوق الجديد بوصفه المستثمر الرئيسى ، بينما إلتزم الصندوق الدانمركى بالمساهمة بمبلغ مليونى دولار ، وتعهدت مؤسسة أرسينولت العائلية بتقديم مبلغ مليونى دولار ، فى حين أن وزارة الشئون الخارجية النرويجية ساهمت بمبلغ ثلاثة ملايين دولار .
من جانبه ، قال الرئيس التنفيذى للصندوق الدنماركي تومى طومسون إنهم سيقدمون قروضا لتمكين المشروعات الصغيرة من النمو .
يذكر أن الصومال تتعافى من آثار الحرب الأهلية وتسعى لجذب مستثمرين ، ولكن لا توجد بها سوى استثمارات دولية قليلة ، وأن الصندوق الإسكندينافي لفرص الاستثمار بمنطقة القرن الأفريقى سيسعى من أجل سد هذه الفجوة عن طريق تمويل المشروعات الصغيرة التى ليس لها مصادر أخرى للتمويل