الإثنين 03 ذو القعدة 1439 هـ الموافق 16-07-2018 مقديشو ( صوت الصومال ) ــــ انتقدت أربعة أحزاب سياسية معارضة في الصومال بشدة الحكومة الفيدرالية في وقت يشارك الرئيس محمد عبد الله فرماجو ووفد كبير في العاصمة البلجيكية بروكسل مؤتمرا دوليا حول الصومال.
وأصدر كل من حزب ” دلجر” و” كلن” و” هرسيد” و” ودجر” بيانا مطولا يتكون من 23 بندا، تناول عددا من الملفات المهمة في البلاد، حيث أوضحت تلك الأحزاب أن الحكومة الفيدرالية تمارس ضغطوطا كبيرة ضد حرية القول، وأنشطة الأحزاب السياسية المعارضة.
كما انتقدت الأحزاب المعارضة إغلاق الطرق والشوراع الرئيسة أمام تنقل المواطنين في العاصمة مقديشو والمناطق المحيطة بها.
وتناول بيان الأحزاب خلاف الحكومة الفيدرالية والأقاليم الإدارية في البلاد، كما أشار إلى تأثير أزمة الخليج في الشأن الصومالي واستقرار البلاد.
وفي النهاية اتهمت الأحزاب المعارضة الحكومة الفيدرالية بعدم إقامة الاجتماع حول مشاورات ميزة محافظة بنادر المقرر إجراؤه في الـ28 من يناير لعام 2018 الجاري.
” انتهى”.