الأحد 24  شوال 1439 هـ الموافق 08-07-2018 مقديشو ( صوت الصومال ) ـــــ   تفقد وزير الإعلام والثقافة والسياحة للحكومة الصومالية طاهر محمود جيلي، ومحافظ بنادر بالإنابة ونائب المحافظ للشؤون الإدارية والمالية حسين محمد نور مستفسى ” رجب طيب إردغان ” بمقديشو، ومستشفيات أخرى استقبلت قرابة 20 جريحا  من المواطنين الصوماليين جراء تفجير إرهابي في مقر وزارة الداخلية والأماكن المحيطة بها.

وكان برفقة  طاهر محمود جيلي وحسين محمد نور  لدى تفقدهما  مستشفى ”  رجب طيب إردعان  ”  مسؤولون في الحكومة الفيدرالية، حيث طافا في الغرف التي يحضع فيها الجرحى لعلاج لازم على أيدي الأطباء.

وفي كلمة لهما  بعث المسؤولان تعازيهما  المحزنة إلى أقارب المرحومين سائلين  لهم الله المولى عز وجل أن يتغمدهم فسيح جنته ويلهم ذويهم الصبر والسلوان، كما تمنيا للمصابين الشفاء العاجل.

وكانت حركة الشباب ذات الصلة بتنظيم القاعدة الإرهابي نفذت أمس السبت هجومين مزدوجين ضد مقر منطقة ” أوتو أو تو ” التي تقطن فيها وزارتا الداخلية والأمن الداخلي.

” انتهى”.