الأحد 24  شوال 1439 هـ الموافق 08-07-2018 مقديشو ( صوت الصومال ) ـــــ   أدان الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، العملية الإرهابية التي قامت بها مجموعة من العناصر الإرهابية بتفجير سيارة مفخخة بالقرب من القصر الرئاسي في الصومال، مما أسفر عن 20 قتيلًا وجريحًا.

وأكد مفتي الجمهورية -في بيان له السبت- أن سعي الجماعات الإرهابية الحثيث لإثارة القلق والاضطرابات داخل البلدان هو دليل على أن الغرض من أفعالهم الإجرامية ليس الصالح العام للناس، ولكن إشباع رغباتهم في سفك الدماء والتكالب على السلطة.

وتوجه مفتي الجمهورية بخالص العزاء لأسر الضحايا، داعيًا الله أن يرحمهم ويسكنهم الفردوس الأعلى ويلهم أهلهم الصبر والسلوان.

” انتهى”.

المصدر : المصري اليوم.