الإثنين  18 شوال 1439هـ الموافق 02-07-2018 مقديشو ( صوت الصومال) ـــــ  استنكر رئيس جمهورية الصومال الفيدرالية محمد عبد الله فرماجو بشدة تصرفات الجماعات الإرهابية التي تهدد أمن واستقرار البلاد.

وقال محمد عبد الله فرماجو في بيان صحفي لرئاسة الصومال :” إن حركة الشباب، وتنظيم القاعدة وداعش يستخدمون نفس أسلوب الاستعمار، حيث يعملون على بث داء العصبية في نفوس المواطنين الصوماليين ”  وأضاف :” أن علينا مواجهة هذه الجماعات الإرهابية وذلك من أجل التوصل إلى السلام والاستقرار الدائمين”.

ودعا الرئيس الصومالي الشعب إلى الوقوف بجانب الدولة الفيدرالية الساعية إلى تحرير البلاد من براثن مليشيات الجماعات الإرهابية الراغبة في تطبيق الفكر المتطرف المنافي للإسلام الحنيف.

“انتهى”.