السبت 02 شوال  1439 الموافق 16 -06-2018 مقديشو (صوت الصومال) ـ  تعمل الحكومة الصومالية الفدرالية والسويد على معالجة القضايا المتعلقة بالإدارة العامة لإحصاءات الاقتصاد، والشؤون الاجتماعية، ونشر البيانات استنادا إلى الحقائق المتعلقة بالصومال، حيث ستقوم الدولة الفيدرالية بإنشاء وكالة وطنية للإحصاء في الوقت القريب.

وكان وزير التخطيط وتنمية الاقتصادي الصومالي جمال محمد حسن أجرى مباحثات بهذا الشأن مع وفد سويدي برئاسة السفير السويدي لدى مقديشو أندرياس فون أويكسل الإثنين الماضي في مقديشو، وناقش المسؤولون المجالات الرئيسية في إحصاءات الصومال دور السويد من أجل دعم ذلك.

وقال الجنرال العام بوكالة الإحصاء السويدية جوكيم ستيمين لصحيفة صوت الصومال الإلكترونية  أنه من المتوقع أن تزيد الحكومة السويدية الدعم بشكل عام وفي مجال الإحصاء بشكل عام ، أملاً في مواصلة هذا التعاون في المستقبل.

وأضاف السيد ستيمين :” أن المناقشة تتعلق بالتعاون بين السويد والصومال بشأن مسألة تطوير المساعدة وذلك من أجل تطوير  الإحصاءات الوطنية ونعتقد أن من الأهمية بمكان أن تقlوم الصومال بإعادة بناء مؤسساتها الوطنية بعد فترة صعبة للغاية”.

وتقدم السوديد الدعم والاستشارات فيما يتعلق بالإحصاءات في بعض البلدان الإفريقية مثل مثل بوركينا فاسو وكينيا ومالي وموزمبيق وجنوب أفريقيا والصومال.

” انتهى”.