الأحد  25 رمضان   1439 الموافق 10 -06-2018 مقديشو (صوت الصومال) ــ أفادت الأنباء الواردة من جنوب الصومال أن قوات صومالية تمركزت في الأيام الماضية في منطقة ” بار سنغوني ” بمجافظة جوبا السفلى لقتال المتمردين انسحبت منتصف الليلة الماضية متوجهة إلى مناطق قربية من مدينة كسمايو حاضرة الإقليم.

ووفقا لموقع ” هيران أونلاين”  الأخباري المحلي، يبلغ عدد الجنود الصوماليين الذين انسحبوا ووصلوا إلى منطقة ” يونتوي” على بعد 20 كلم شمال مدينة كسمايو قرابة 480 جنديا.

وشهدت منطقة ” بار سنغوي” مساء أمس السبت عمليات تفجيرية نفذتها عناصر حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة، فيما قتل جندي أمريكي وأصيب أربعة آخرون أول أمس الجمعة على أيدي المتمردين.

وكانت وكالة الأنباء الصومالية نشرت أن الجنود العائدين من سنغوني يخططون لتوسيع عملياتهم العسكرية في مناطق آخري تابعة للحركة التابعة لتنظيم القاعدة.

وتخضع مدينة كسمايو وما حولها لولاية جوبالاند ضمن الأقاليم في النظام الفيدرالي الذي يتبناه الصومال.