الثلاثاء 08 شعبان  1439 الموافق24-04-2018 مقديشو (صوت الصومال) ــ  اجتمع رئيس حكومة إقليم هير شبيلي محمد عبدي واري في مدينة بلدوين حاضرة إقليم هيران وسط البلاد مع ممثلين من الأمم المتحدة وذلك من أجل المساعدة لضحايا الفيضانات.

ويقدر عدد المشردين جراء فيضانات نهر شبيلي بـ” أربعة آلاف وخمسائة أسرة ” قاطنة في مدينة بلدوين.

وعقب الاجتماع ناشد رئيس حكومة إقليم هير شبيلي الحكومة الفيدرالية، والمؤسسات الإغاثية المحلية والدولية إلى النجدة العاجلة من أجل إنقاذ المئات من الأسر التي تضررت بالفيضانات.

من جانبه أشار محافظ هيران عبد الله أحمد مالن إلى أن النازحين يفتقرون إلى الملاذات والخدمات الأساسية.

وعادة ما تهدد الفيضانات في موسم الربيع السكان المحليين الذين يقطنون على ضفاف نهري شبيلي وجوبا بجمهورية الصومال الفيدارلية.

” انتهى”.