الثلاثاء  04 جمادى الثانية  1439 الموافق 20-02-2018 مقديشو (صوت الصومال) ـــ وصلت إلى جيبوتي   الأحد الماضي  بعثة من جامعة الدول العربية برئاسة السفير الدكتور/ محمد الأمين ولد أكيك، الأمين العام المساعد بالجامعة العربية، رئيس الوزراء الموريتاني الأسبق، وذلك للمشاركة في مراقبة الانتخابات التشريعية المقرر تنظيمها يوم الجمعة القادم الموافق 23 فبراير الجاري. وتتشكل البعثة من 7 مراقبين ينتمون إلى 5 جنسيات ( تونس، الجزائر، جزر القمر، مصر، موريتانيا)،

وذكرت جامعة الدول العربية في بيان لها أن أعضاء البعثة تم اختيارهم وفقاً لعدة معايير يأتي في مقدمتها الخبرة العالية في مجال مراقبة الانتخابات، الإجادة التامة للغة الفرنسية، بالإضافة إلى مراعاة التوازن بين الجنسين.

وأضافت الجامعة في بيانها « انه تم تنظيم جلسة تعريفية للمراقبين قبيل مغادرتهم لجيبوتي، وذلك بهدف اطلاعهم على حقوق وواجبات المراقبين، والإجراءات المتعلقة بمجريات العملية الانتخابية، بالإضافة إلى تدريبهم على استخدام استمارات المراقبة الالكترونية».

ومن المنتظر أن تلتقي البعثة خلال إقامتها في جيبوتي بمختلف الأطراف المعنية بالإعداد والترتيب لهذه الانتخابات (وزارة الداخلية واللامركزية، وزارة الخارجية والتعاون الدولي، المجلس الدستوري، اللجنة الانتخابية الوطنية المستقلة، اللجة الوطنية للإعلام)، بالإضافة إلى كل من ممثلي الأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني.

ويتم نشـر أعضاء البعثة في الأقاليم الداخلية الخمسـة ( اوبخ، عرتا، علي صبيح، دخل، وتجوره)، بالإضافة إلى جيبوتي العاصمة لتقييم مختلف جوانب العملية الانتخابية بكل حيادية وتجرد، بما في ذلك الحملات الانتخابية للمرشحين والاقتراع وعد وفرز الأصوات، والتأكد من مطابقتها للقوانين والأنظمة المتبعة في البلاد وكذلك المعايير الدولية.

” انتهى”.

المصدر : جريدة القرن الجيبوتية.