الأحد  18  جمادى الأولى 1439 الموافق 04-02-2018 مقديشو (صوت الصومال) ـــ التقى سعادة محمد أحمد عثمان الحمادي سفير دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة  لدى لدى جمهورية الصومال الفيدرالية أمس الأول السيد عبد الرحمن عمر عثمان يريسو محافظ بنادر وعمدة مقديشو.

وتناول اللقاء – الذي عقد في مقر دولة الإمارات  في مقديشو – العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات وجمهورية الصومال الفيدرالية وسبل تعزيزها وتطويرها بما يخدم مصالح البلدين والشعبين بالإضافة إلي بحث آفاق التعاون في مختلف المجالات.

وقدم سعادة السفير التهنئة للعمدة على توليه المنصب الجديد متمنيا له التوفيق والنجاح في أداء مهامه.

من جانبه قدم العمدة شكره وتقديره لدولة الامارات على جهودها المستمرة في دعم الشعب الصومالي مؤكدا عمق العلاقات التاريخية بين دولة الإمارات والصومال.

وأشاد بالجهود التي تبذلها دولة الإمارات ودورها الإنساني في مساعدة الشعب الصومالي.. مشيرا إلى المشاريع التنموية والإنسانية التي تقدمها الدولة ومؤسساتها الخيرية والتي ساهمت في تخفيف معاناة الشعب الصومالي خلال أزمة الجفاف.

وجرى خلال اللقاء أيضا بحث توأمة مدينتي أبوظبي ومقديشو لتطوير العلاقات بينهما لما فيه مصلحة الشعبين الشقيقين وذلك انطلاقا من العلاقات التاريخية والتجارية التي تربط بين البلدين والشعبين.

وأعرب سعادة السفير عن شكره وتقديره للعمدة الجديد على زيارته لمقر السفارة وعلى جهوده في توطيد العلاقات الثنائية بين البلدين مؤكدا استعداد دولة الإمارات لمواصلة تقديم كافة أوجه الدعم التنموي والمساعدة للشعب الصومالي الشقيق.

المصدر : وكالة الأنباء الإماراتية.