السبت 17  جمادى الأولى 1439 الموافق 03-02-2018 مقديشو (صوت الصومال) ـــ دعا وزير خارجية جيبوتي، محمود علي يوسف الخميس الماضي ، الدول العربية لاتخاذ خطوات حاسمة بهذا المنعطف الخطير الذي تمر به القضية الفلسطينية ومواجهة الأوضاع التي تهدد الحقوق الفلسطينية في القدس.
وقال يوسف الذي يترأس الدورة الحالية لمجلس الجامعة العربية على المستوى الوزاري، في كلمته في افتتاح “الاجتماع المستأنف” لوزراء الخارجية العرب بشأن القدس، إن مجلس الجامعة العربية منوط به النهوض بمسؤولياته التاريخية أمام هذا التحدي الذي يهدد وجود الدولة الفلسطينية.
وشدد على أن القرار الأمريكي بنقل السفارة للقدس والاعتراف بها عاصمة لإسرائيل بها يشكل انتهاكا للقرارات الدولية.
وأكد وزير خارجية جيبوتي أن هذا القرار غير قانوني لا يغير وضع القدس ولا يمنح أي شرعية للاحتلال، مؤكدا في الوقت ذاته ضرورة بذل الجهود الوصول لحل سياسي يقيم دولة فلسطينية على الأراضي المحتلة عام 1967 وعاصمتها القدس.

المصدر : وكالة يونا.