الثلاثاء 15  ربيع الثاني 1439 الموافق 02-01-2018 مقديشو (صوت الصومال)  ــ شرح رئيس الوزراء الصومالي حسن علي خيري اليوم الثلاثاء  إنجازات حكومته التي لم تبلغ بعد حولا كاملا، حيث أشار إلى جملة من المهام التي تحققت علي أيديهم في تلك الفترة القلية.

وقال حسن علي خيري في حديث لوسائل الإعلام :” إن حكومتي تمكنت من تصريفات المستحقات الشهرية كاملا في عام 2017، حيث حصل الموظفون والجنود على حد سواء على المرتبات ”  مشيرا إلى أن منتصف شهر يناير الجاري للعام الجديد يستلم كل موظف حقوقه.

وأصاف علي خيري :” أنهم وقعوا اتفاقتين كبيرتين مع كل من دولة قطر والولايات المتحدة الأمريكية، حيث تعهدت الأولى بتقديم 200 مليون دولار أمريكي، والثانية بتقديم 300 مليون دولار، كما أن الاتحاد الأوربي سمح للدولة الفيدرالية أن تباشر مهام الاتفاقيات دون رقابة “.

وتناول خيري أن الاقتصاد الوطني تحسن بشكل ملحوظ على خلاف السنوات السابقة، حيث يحتفظ البنك المركزي الوطني بمبالغ كبيرة تقدر بنحو 40 مليون دولار أمريكي، بعدم حسم المرتبات.

وأوضح رئيس الوزراء الصومالي أنهم طوروا قطاعات أجهزة الأمن، والشروطة، والجيش في أقل من عام، حيث أنجزت القوات تقدما كبيرا فيما يتعلق بأمن عاصمة مقديشو، والمناطق الأخرى من البلاد.

وعلى ضوء إنجازات الحكومة ، أكد حسن علي خيري أن الدولة الفيدرالية استعادت إدارة التحكم بالمجال الجوي، وتحرير أسرى صوماليين في كل من إيثوبيا وسيشل، بالإضافة إلى نجاح الحكومة في تقديم أكثر مقترحات اللوائح إلى مجلسي الشعب والشيوخ للبرلمان الفيدرالي.

” انتهى”.

المصدر : موقع بونتلاند بوست.