الإثنين 14 ربيع الثاني 1439 الموافق 01-01-2018 مقديشو (صوت الصومال)  ــ استمعت محكمة الدرجة الأولى للقوات المسلحة الصومالية  اليوم الأحد إلى دعاوي مشتهبين بتورطهم في تفجير منقطة ” زوبي ” الذي أسفر في الرابع عشر من شهر أكتوبر الماضي إلى مقتل وإصابة مئات من المدنيين في العاصمة مقديشو.

وقد مثل اليوم أمام المحكمة كل من حسن آدم إسحاق علي، وعبد الولي أحمد ديري، ومختار محمود حسن روبلي، وعبدله عبدي ورسمي علي، أما خامسهم وهو عبد الله إبراهيم حسن أبسغي فحكم عليه غيابا.

وفي كلمة له أقر رئيس محكمة الدرجة الأولى للقوات المسلحة حسن علي نور شوتي  أن المتهمين الخمسة يشتبه بهم في ضلوعهم بعملية التفجير ضد منطقة ” زوبي ” الدامي.

وأشار علي نور شوتي إلى أن استماع الدعاوي جارية، ويتم استئنافها يوم الخميس القادم الموافق الرابع من شهر يناير لعام 2018 الجديد.