الجمعة  26 ربيع الأول  1439 الموافق 15-12-2017 مقديشو (صوت الصومال)  ــ  أدانت جامعة الدول العربية التفجير الانتحاري الذي استهدف مقر أكاديمية للشرطة في العاصمة الصومالية مقديشيو صباح اليوم الخميس والذي راح ضحيته 17 من ضباط الشرطة وإصابة عدد آخر من الأفراد بجروح.

وجدد الوزير المفوض محمود عفيفي، المتحدث الرسمي باسم أمين عام الجامعة، إدانة واستنكار الجامعة لمثل هذه الأعمال الإرهابية الخسيسة، مؤكدًا على التزام الجامعة بمواصلة جهودها لمساندة الصومال وقيادته في كل ما تقوم به من أجل مكافحة الإرهاب والقضاء على التهديد الذي تمثله حركة الشباب الإرهابية وتثبيت دعائم الأمن والاستقرار في ربوع البلاد.

ودعا المتحدث الرسمي بهذه المناسبة إلى إسراع المجتمع الدولي بتقديم الدعم المطلوب للمؤسسات العسكرية والأمنية الصومالية الفيديرالية لتأهيلها وتمكينها من الاضطلاع بمهامها على أكمل وجه، بما في ذلك عبر إنفاذ الخطوات التي تم الاتفاق عليها خلال المؤتمر الأمني الصومالي الذي عقد في مقديشيو يوم 4 ديسمبر تحت رعاية الرئيس الصومالي محمد عبد الله فرماجو.

المصدر :  بوابة فيتو.