الثلاثاء 23 ربيع الأول  1439 الموافق 12-12-2017 مقديشو (صوت الصومال)  ــ  اغتِيل أمس الأحد الموافق الـ 11 ديسمبر لعام 2017  صحفي صومالي  يعمل لتلفزيون محلي جراء لصق مادة متفجرة بمركبة له أثناء تواجده في مديرية حي وذجر بالعاصمة مقديشو.

والصحفي المدعو محمد إبراهيم غابو  موظف لدى فضائية ” كلسن ” المحلية حيث كان  يقود مركبة تقل  أبناء وزميلا له،  بيد أنهم نجوا.

وتزامن الحادث بعد يوم من إعلان الأمين العام لاتحاد الوطني للصحفيين الصوماليين محمد إبراهيم معلمو في مناسبة  اليوم العالمي لحقوق الانسان عن أن 50 صحفيا تعرضوا خلال عام 2017 الجاري لاعتداءات لم يعاقب مرتكبوها.

ويقام في العاشر من شهر ديسمبر  من كل عام  حفل اليوم العالمي، وذللك من أجل الاعتداءات ضد حقوق الإنسان في العالم.

” انتهى”.