الإثنين  16 ربيع الأول  1439 الموافق 04-12-2017 مقديشو (صوت الصومال)  ــ   ترأس الرئيس الصومالي محمد عبد الله فرماجو اجتماع مجلس الأمن الوطني الذي افتتحت فعالياته أمس الأحد في العاصمة الصومالية مقديشو، وفق ما نشره موقع ” الصومال الجديد “.

ويناقش المسؤولون خلال الاجتماع الأوضاع والتطورات الأمنية الأخيرة في البلاد وسبل تعزيز التنسيق بين المؤسسات الأمنية على المستويين الفيدرالي والإقليمي وتوحيد الحرب ضد “الجماعات الإرهابية”. ويقدم قادة القوات المسلحة الصومالية خلال الاجتماع تقارير عن العمليات العسكرية والأمنية في البلاد.

ويضم مجلس الأمن الوطني رئيس الجمهورية محمد عبد الله فرماجو ورئيس الوزراء حسن علي خيري ونائبه مهدي محمد غوليد ووزراء في الحكومة الفيدرالية وقادة القوات ورؤساء الولايات الإقليمية ومحافظ محافظة بادر.

” انتهى”.