الثلاثاء 03 ربيع الأول  1439 الموافق 21-11-2017 مقديشو (صوت الصومال)  ــــ قدمت جمهورية جيبوتي شيكا بمبلغ مليون دولار أمريكي إلى الصومال لمساعدة ضحايا تفجير 14 أكتوبر الذي أودي بحياة مئات من الأشخاص المدنيين في مقديشو.
وسلم سفير جيبوتي لدى الصومال آدم حسن آدم تبرعات الشعب الجيبوتي للجنة الإغاثة والطوارئ الوطنية، مؤكدا ووقوف بلاده إلى جانب الصومال ودعم مجمل المبادرات الرامية إلى إعادة الأمن والاستقرار إلى ربوع البلاد وفقا لتلفزيون جيبوتي الرسمي.
بدوره أعرب رئيس الوزراء الصومالي حسن علي خيري -الذي حضر المناسبة عن شكره لشعب وحكومة جيبوتي على مساعدة الشعب الصومالي، ومساهماتهم لتمكين بلاده من استعادة مكانتها في الساحة الدولية.
يشار إلى أن تفجير 14 أكتوبر في مقديشو يعتبر الأعنف في تاريخ الصومال، وأسفر عن مئات من القتلى والجرحى، بالإضافة إلى خسائر مادية كبيرة.

”  انتهى”.

المصدر : يونا.