السبت  29 صفر  1439 الموافق 18-11-2017 مقديشو (صوت الصومال)  ــــ  أكدت الجمعيات  العربية المانحة وقوفها مع الأشقاء في الصومال لإعادة بناء قدرات جمعيتهم التي ذهب مبناها وعدد من منسوبيها ضحية التفجيرات الدامية الأخيرة.

ووجد اقتراح جمعية الهلال الاحمر الكويتي بشأن إنشاء صندوق ذوي شهداء وضحايا العمل الإنساني والإسعافي ترحيبا كبيرا من  أمناء ورؤساء الجمعيات الوطنية العربية وممثليهم ،والذين ثمنوا هذه المبادرة الإنسانية النوعية وقدروا عاليا الدعم التأسيسي للصندوق الذي قدمه الاحمر الكويتي ، والذي يضاف الى اقتراحهم ببرنامج دعم الجانب النفسي والاجتماعي للأطفال اللاجئين ودعمه ماليا.

وشهدت اللقاءات اجتماعات ثنائية جمعت في اطرافها الهلال الاحمر الصومالي و السوري، واليمني، والسعودي، والإماراتي، والعراقي، والقمري، والليبي، والفلسطيني، والكويتي، والقطري، والجزائري، والمغربي، والمصري، والموريتاني بهدف تقوية العلاقات البينية وتنسيق الجهود الإنسانية ودعم مشاريع التنمية المستدامة.

وفي سياق توحيد الصف العربي في المحافل الدولية ، عقدت الأمانة العامة للمنظمة العربية للهلال الاحمر والصليب الاحمر الاجتماع الاول للجنة التنفيذية للدورة 42 للهيئة العامة للمنظمة بحضور الأعضاء الستة من الجمعيات الوطنية العربية التي تشكل المحاور والأقاليم الأربعة المنضوية تحت مظلة المنظمة العربية إلى جانب الجمعية الوطنية في دولة المقر الهلال الأحمر السعودي وكذلك الهلال الأحمر الفلسطيني كأعضاء دائمين ، وشهد الاجتماع إقرار بعض  القرارات واصدار بعض التوصيات التي تخدم الجهود الحالية والارتقاء بالعمل الإنساني في المنطقة العربية إلى جانب دعم فكرة تدريب قيادات شبابية عربية متمكنة للنهوض بمستقبل العمل الإنساني في المنطقة  .

” انتهى”.