الثلاثاء  04 صفر  1439 الموافق24-10-2017 مقديشو (صوت الصومال) –  التقى فخامة رئيس الجمهورية محمد عبد الله فرماجو والذي يزرو دول منطقة شرق إفريقيا رئيس الوزراء الإيثوبي هيلا مريم ديسالين في العاصمة أديس أبابا.

وجرى خلال اللقاء بحث العلاقات الثنائية بين البلدين والقضايا ذات الاهتمام المشترك.

وثمن فخامة رئيس الجمهورية دولة إيثوبيا ودور قواتها ضمن قوات حفظ السلام الإفريقية حيث تعمل على إحلال السلام، ومحاربة مليشيات الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة.

كما تحدث فخامة رئيس الجمهورية عن عمق العلاقات بين الصومال وإيثوبيا والتي تشمل تعان المجال الأمني، مشيرا إلى أن البلدين يواصلان جهود الاستقرار في البلاد والمنطقة بأسرها.

من جانبه  قدم رئيس الوزراء الإيثوبي تعازيه إلى فخامة رئيس الجمهورية في وفاة المواطنين الصوماليين والذين تعرضوا للتفجير الإرهابي في الـ14 من شهر أكتوبر في تقاطع سوبي بمقديشو، موضحا أنهم يقفون بجانب الصومال فيما يتعلق بالعملية العسكرية ضد تصفية مليشيات الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة.

ودعا ديسالين الدول المساهمة بالقوة العسكرية ضمن حفظ السلام إلى مضاعفة المساعي لإنهاء شوكة الإرهاب في الصومال.

وفي النهاية أوضح رئيس الوزراء الإيثوبي بأعجابه حول التطور التي تتخطاه جمهورية الصومال الفيدرالية.

” انتهى”.