الإثنين  03صفر  1439 الموافق23-10-2017 مقديشو (صوت الصومال)  –التقى فخامة رئيس جمهورية الصومال  محمد عبد الله فرماجو نظيره الأوغندي فخامة يوويري موسيفيني في العاصمة الأوغندوية كمبالا.

وبحث الرئيسان تعزيز علاقات التعاون بين البلدين، وقضايا أمن المنطقة، وملف محاربة مليشيات حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة.

وفي كلمة له ثمن محمد عبد الله فرماجو  دولة أوغندا ودرو قواتها  ضمن حفظ السلام الإفريقية والتي تعمل على إحلال السلام في البلاد، ومواجهة مليشيات الشباب الإرهابية.

من جانبه أوضح يوويري موسيفيني اعتزامهم على الوقوف بجانب جمهورية الصومال الفيدرالية.

واتفق الرئيسان على أهمية تصعيد العمليات العسكرية من أجل استئصال شأفة المليشيات الإرهابية والتي تهدد أمن وسلامة المنطقة.

وقد حضر في الاجتماع كل من معالى وزير الخارجية والتعاون الدولي يوسف غراد عمر، ووزير الدولة بالدفاع معالي محمد علي حغا، ورئيس لجنة الدفاع بمجلس الشعب السيد حسين عرب عيسى، وسفير الجمهورية لدى أوغندا سعادة سيد أحمد شيخ طاهر، ومستشار رئيس الجمهورية في الشؤون العسكرية الفريق أول بشير  محمد جامع، ومستشار رئيس الجمهورية في الشؤون السياسية بلال محمد عثمان.