الإثنين  25  محرم  1439 الموافق16-10-2017 مقديشو (صوت الصومال) ــ  أدانت السعودية اليوم (الأحد) التفجيرين المزدوجين اللذين وقعا بتقاطعين مزدحمين في قلب العاصمة الصومالية مقديشو، ما أسفر عن سقوط العديد من القتلى والجرحى.
وقدم مصدر مسؤول بوزارة الخارجية السعودية، المواساة والعزاء لذوي الضحايا، ولجمهورية الصومال الشقيقة حكومة وشعباً، مع التمنيات للمصابين بسرعة الشفاء، ومجدداً في الوقت نفسه وقوف المملكة مع الشقيقة جمهورية الصومال ضد الإرهاب والتطرف.
كما أدانت دولة الإمارات العربية المتحدة بشدة التفجيرات الإرهابية، داعية المجتمع الدولي إلى التكاتف لمواجهة هذه الآفة الخطيرة التي تهدد أمن واستقرار دول العالم واجتثاثها من جذورها، معربة عن بالغ العزاء والمواساة لذوي الضحايا وتمنياتها للمصابين بالشفاء.
وكان اعتداءان عنيفان بشاحنة مفخخة وقع أمس وسط مقديشو، راح ضحيته 137 شخصا على الاقل واصيب نحو 300 بجروح، ما يجعل من هذا الهجوم الاكثر دموية في تاريخ الصومال.