الأحد   24  محرم  1439 الموافق15-10-2017 مقديشو (صوت الصومال) ــ أعلن فخامة رئيس الجمهورية محمد عبد الله فرماجو اليوم الأحد حالة الحداد لمدة ثلاثة أيام على أرواح ضحايا تفجير منطقة ” سوبي” بالعاصمة مقديشو.

وقال فخامة رئيس الجمهورية :” فقدنا خلال التفجير الإرهابي مواطنينا الأبرياء، ونعلن حالة حداد لثلاثة أيام، وتنكيس علم الدولة”.

وفي خطابه بعث فخامته برقية عزاء في وفاة المواطنين جراء التفجير، سائلا لهم المولى عز وجل أن يتغمد الموتى فسيح جنته، ويلهم ذويهم الصبر والسلوان.

ودعا الشعب الصومالي إلى نجدة عاجلة من أجل الوقوف بجانب المصابين وأسر الضحايا، كما أشار إلى أهمية الوحدة وتضافر الجهود للقضاء على مليشيات الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة.

وفي النهاية أمر رئيس جمهورية الصومال الفيدرالية محمد عبد الله فرماجو أجهزة الأمن إلى تشديد الأمن، ومواجهة أية اضطرابات قد تهدد سلامة المدنيين.