الخميس 15  محرم  1439 الموافق05-10-2017 مقديشو (صوت الصومال) ــ بدأت مساء اليوم بالقصر الجمهوري المباحثات المشتركة بين السودان و جمهورية الصومال الفيدرالية برئاسة رئيسي البلدين، و تناولت المباحثات القضايا ذات الاهتمام المشترك و مجالات التعاون في القضايا الثنائية بين السودان و الصومال .

وأكد المشير عمر البشير رئيس الجمهورية لدى مخاطبته جلسة المباحثات أزلية العلاقات بين شعبي السودان و الصومال، مؤكدا حرص السودان على أمن و استقرار دولة الصومال و مواصلة الدعم في كافة المجالات و الاستمرار في بناء مؤسساته خاصة مؤسسات القوات المسلحة الصومالية و الشرطة و الأمن و المخابرات و بناء القدرات سيما في التعليم .

وقال رئيس الجمهورية: (إن السودان سيبذل قصارى جهده من أجل أمن و استقرار الصومال)، مشيرا إلى استمرار التنسيق و التعاون بين حكومتي وقيادتي البلدين في عدد من القضايا، واقترح رئيس الجمهورية أهمية إنشاء كتلة اقتصادية لدول القرن الإفريقي، و ذلك لاستقلال موارد هذه الدول .

من جانبه امتدح السيد محمد عبد الله محمد الرئيس الصومالي جهود السودان في دعم دولة الصومال في كل القضايا وقال: ” إننا نتطلع لمزيد من الفرص في مجال مؤسسات التعليم في السودان و فرص في التدريب في كافة المجالات”، لافتا إلى أن هناك أكثر من ستة آلاف طالب صومالي الآن يدرسون في الجامعات السودانية كما أن الصومال فقدت أكثر من 65% من الثروة الحيوانية، ونحتاج إلى دعم السودان لإعادة ما افتقدناه خلال الفترة الماضية .

” انتهى”.

المصدر : وكالة الأنباء السودانية.