الثلاثاء 07 ذي الحجة  1438 الموافق29-08-2017 مقديشو (صوت الصومال) ــ  كشفت وسائل إعلام صومالية وإثيوبية عن قبض سلطات الأمن الصومالية قياديا بارزا في الجبهة الوطنية لتحرير أوغادين وتسليمه إلى السلطات الإثيوبية.

ووفقا للمصادر فإن عناصر أمنية صومالية ألقت القبض على عبد الحكيم شيخ موسى، الذي وصفته بعض وسائل الإعلام بأهم رجل في الجبهة في ولاية جلمدج وسط الصومال.

وتداولت وسائل إعلام محلية الأسبوع الماضي أنباء حول قيام سلطات الأمن المركزية في الصومال نقل هذا القيادي من مدينة عدادو على متن طائرة إلى العاصمة مقديشو، مما أثر غضب مسؤولي ولاية جلمدج.

وتشير المصادر إلى أن القيادي تم نقله على متن طائرة خاصة من العاصمة مقديشو وبرفقته مسؤولون من ولاية جوبالاند؛ وتم تسيلمه إلى القوات الإثيوبية المتواجدة في مدينة بيدوا بولاية جنوب غرب الصومال.

ولم ترد تصريحات حول هذا الموضوع من مصادر في الحكومة الصومالية.

والجبهة الوطنية لتحرير أوغادين جماعة مسلحة معارضة للنظام الإثيوبي، تطالب بانفصال إقليم أوغادين (الإقليم الصومالي) عن إثيوبيا.

” انتهى”.

المصدر : الصومال الجديد.