قال رئيس حكومة إقليم جنوب الغرب بالإنابة محمد حسن فقي أن القوات المسلحة ساهمت في  مجريات الاشتباكات التي تجددت بين أنصار زعيم أبو منصور، وبين مليشيات حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة في مناطق تابعة لإقليم  بكول.

وقال محمد  حسن فقي :” إن المليشيات الإرهابية هاجمت تلك المناطق من أربع جهات وهي جهة إقليم غدو، وهيران، وباي، ولكن أنصار روبو تصدوا للهجوم، وتمكنوا من إحراق 4 أو 5 من سيارات العدو”.

وأشار إلى أن قواتهم لم تشارك في المعركة بسبب دعم أبو منصور روبو، ولكن من أجل تأميين السكان المحليين المتواجدين في مناطق الاشتباكات الدامية.

وفي النهاية أكد محمد حسن فقي رئيس إقليم جنوب الغرب بالإنابة أن هناك مفاوضات بينهم وبين الزعيم المنشق أوبو منصور والذي شطبت اسمه الولايات المتحدة من قائمة الإرهاب مؤخرا.

”  انتهى”.