الإثنين  08 ذو القعدة  1438 الموافق31-07-2017 مقديشو (صوت الصومال) ــ أدان السيد أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، الهجوم الارهابي الغادر الذي استهدف مدنيين أبرياء في شارع مكة بالعاصمة الصومالية مقديشيو أمس الأحد ٣٠ يوليو والذي أسفر عن مقتل عدد من المواطنين وإصابة العشرات، معربا عن خالص التعازي للحكومة الصومالية وأسر الضحايا، ومتمنيا الشفاء العاجل للمصابين.
وصرح الوزير المفوض محمود عفيفي، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام، بأن السيد أحمد أبو الغيط يؤكد مجددا في هذا الصدد على أهمية العمل على دعم قدرات المؤسسات الأمنية الصومالية في جهودها الحثيثة لنشر الأمن والاستقرار في البلاد، خاصة في ظل الظروف شديدة الصعوبة التي تواجهها قوات الأمن الصومالية في إطار مكافحة الإرهاب والتطرف، داعياً في الوقت نفسه المجتمع الدولي لمضاعفة الجهد والدعم اللازمين لمساعدة الصومال على إكمال عملية إعادة بناء مؤسساته.