الجمعة  20 شوال  1438 الموافق14-07-2017 مقديشو (صوت الصومال) ـــ  أعلن رئيس أركان الجيش للقوات المسلحة الوطنية  الجنرال عبد الله علي عانود أنه قتل 15 شخصا وأصيب آخرون جراء معارك قبلية في منطقة تابعة لإقليم شبيلي الوسطى شمال العاصمة مقديشو.

وقال عبد الله علي عانود  :” إن القوات المسلحة توسطت في النزع الدائر بين مناطق الكلأ والمياه ”  مشيرا إلى أن هناك مفاوضات أخري بين قبائل المليشيات المتناحرة حيث تعقد اجتماعا في مدينة جوهر حاضرة الإقليم.

وأضاف أنهم تمكنوا من وضع هدنة بين مليشيات تناحرت في منطقة ” كوغار” التابعة لمحافظة شبيلي الوسطى، مما أسفر عن مقتل 15 شخصا. وفي النهاية أشار رئيس أركان الجيش الصومالي  إلى أن القوات المسلحة تحكم وضع الجيش الوطني يحكم وضع سيطرة المنطقة المتنازعة عليها.