السبت 15 رمضان  1438 الموافق10-06-2017 مقديشو (صوت الصومال) ـ شرح  وزير الأمن الداخلي محمد أبوكر إسلو دعالي مهمة ضبط أمن العاصمة مقديشو، ومكافحة الأسلحة غير المشروعة.

جاء ذللك في اجتماع مع قيادة الأمن والشرطة الوطنية جرى في العاصمة مقديشو وبحضور قائد أجهزة الأمن والمخابرات الوطنية السيد عبد الله محمد علي سنبلولشي، وقائد الشرطة الوطنية الجنرال عبد الحكيم طاهر سعيد ساعد، و الجنرال أحمد محمد جمعالي قائد القوات المسلحة الوطنية

وقال وزير الأمن الداخلي :” إن قرار ضبط الأمن في العاصمة مقديشو صدر من مجلس الوزراء، ويهدف إلى سلام محافظة بنادر “.

من جانبه أوضح قائد أجهزة الأمن والمخابرات الوطنية عبد الله علي سنبلولشي أن خطة استقرار العاصمة ابتدأت، وستمرت حتى لغاية تحصيل الاستقرار التام، مشيرا إلى أن هذه الخططة لسيت باستهداف شخصيات وقبائل، بل إنها تبحث عن الأمن العام.

وبدوره أكد الجنرال أحمد محمد جمعالي قائد القوات المسلحة الوطنية  أنهم يعملون على إخلاء أفراد القوات المسلحة وسياراتهم المدرعة داخل العاصمة مقديشو مقديشو.

من جهته أشار قائد الشرطة الوطنية الجنرال عبد الحكيم طاهر سعيد ساعد إلى أن المسؤولين في الحكومة الفيدرالية سيحصلون على قوات خاصة تحميهم، حيث سينطلق تسجيل هذه القوة  قريبا.