الأحد 25  شعبان  1438 الموافق21 -05-2017 مقديشو (صوت الصومال) ــ  أجرى وفد صومالي برئاسة وزير الطاقة والموارد المائية سالم عليو، مباحثات بالقاهرة اليوم مع وزير الموارد المائية الدكتور محمد عبدالعاطي، استهدفت الإطلاع على الخبرات المصرية في مجال استغلال المياه الجوفية في المناطق الصحراوية النائية باستخدام الطاقة الشمسية وأساليب الري الحديث.
وطلب الجانب الصومالي الاستعانة بالخبرات المصرية في هذا المجال، في بداية تعاون ثنائي جديد في مجال الموارد المائية، ولاسيما في ضوء الاستقرار السياسي الحالي في الصومال، بعد عقود من عدم الاستقرار به.
وقام الوفد الصومالي بزيارة مركز التنبؤ بالأمطار بقطاع التخطيط، حيث تم عرض الأسلوب التقني المتبع لقياس كميات الأمطار باستخدام صور الأقمار الصناعية على مستوى جميع الدول الأفريقية ومنها الصومال، بجانب زيارة الى مقر الإدارة المركزية للتليمتري، حيث تم توضيح نظام متابعة الأرصاد الهيدرولوجية بالمحطات المختلفة وأسلوب نقل البيانات والتعامل معها مركزيًا، كما تم إطلاع الجانب الصومالي على بعض الأجهزة المستخدمة، التي يتم إنتاج بعض مكوناتها محليًا، وقد أوضح الوفد الصومالي احتياجهم لإنشاء منظومة مماثلة لديهم لتعظيم القدرة على رصد مناسيب وتصرفات الأنهار المختلفة بما يساعد في عملية تخطيط وإدارة الموارد المائية.

” انتهى”.

المصدر : إينا.