الأحد 25  شعبان  1438 الموافق21 -05-2017 مقديشو (صوت الصومال) ــ أفادت الأنباء الواردة من وسط الصومال أن جنديا من القوات المسلحة الوطنية يدعى محمد علي أحمد تمكن من إحباط مخطط إرهابي لتصفية  ضباط في الجيش وقوات حفظ السلام الإفريقية.

وقال محمد علي أحمد  :” إن عناصر من مسلحي حركة الشباب اتصلوا بي من أجل تنفيذ مخطط إرهابي لتصفية كل من قائد الجيش الصومالي بإقليم هيران الجنرال توني أحمد غري، والعقيد حسن جامع قائد قوات جيبوتي ضمن حفظ السلام الإفريقية بمحافظة هيران ”  مضيفا إن المسلحين كانوا يرغبون في إعطاء مواد مفتجرة لتنفيذ خطتهم في القضاء على هذين الضابطين وعدد من الجنود الآخرين.

وأشار علي أحمد إلى أنهم جهزوا وحدات من الجيش الوطني وقوات حفظ السلام الإفريقية حيث اصطدموا ضد العناصر المذكورة، كما أنهم تمكنوا من العثور على الموادة المتفجرة.

من جانبه تعهد قائد القوات بإقليم هيران توني أحمد غربي بترقية الجندي البطل والذي ضحى نفسه من أجل إنقاذ كبار الضباط في الجيش الوطني.

وعادة ما تقوم حركة الشباب في الصومال بعملبيات الاغتيال ضد المسؤولين في الحكومة الفيدرالية والأقاليم الإدراية في البلاد.

” انتهى”.