الإثنين 12 شعبان  1438 الموافق08 -05-2017 مقديشو (صوت الصومال) ــ  اختتم مجلس الشيوخ الصومالي الليلة الماضية في مناسبة أقيمت  بمقره بالعاصمة مقديشو جلسته الأولى والتي استمرت لأربعة أشهر ماضية.

وقال رئيس المجلس عبدي حاشي  عبد الله :”  إن مجلسنا أنجز مهاما كبيرة في الأشهر الماضية، وتمكنا من تشكيل لجان دائمة  تضطع بواجباتها وفق اللوائح الدستورية  ” .

من جانبه أوضح رئيس البرلمان الفيدرالي محمد شيخ عثمان جواري أن مجلس الشعب متعاون مع مجلس الشيوخ، حيث تجتمع اللجان في المهام المشتركة.

وقد حضر أيضا في مناسبة ختام الجلسة الأولى للمجلس كل من الرئيس الصومالي محمد عبد الله فرماجو، ورئيس الوزراء حسن علي خيري، ونائبه مهد محمد غوليد ووزراء، ونواب، ومحافظ بنادر وعمدة مقديشو ثابت عبدي محمد، وسفير جمهورية تركيا لدى البلاد أولغن بيكر،  ومسؤولين آخرين.

الجدير بالذكر، أن الصومال انضم بداية العام الجاري إلى الدول التي تتمتع بمجلسين ( مجلس الشعب، ومجلس الشيوخ ).

201758636298008535886411IMG_0537 201758636298008882992474IMG_0540 201758636298009102565244IMG_0541 201758636298009345920481IMG_0542 201758636298009581313132IMG_0547 201758636298009991112581IMG_0554 201758636298010316957795IMG_0557 201758636298010873258540IMG_0565 201758636298011171867369IMG_0570 201758636298011422309759IMG_0599 201758636298011605228298IMG_0611 201758636298011872488772IMG_0622 201758636298012099562238IMG_0625 201758636298012322860736IMG_0648 201758636298012783196187IMG_0692