الثلاثاء 01 جمادى الثانية  1438 الموافق28-02-2017 مقديشو (صوت الصومال)  ـ  أعلن رئيس الصومال محمد عبد الله فرماجو اليوم  الثلاثاء الموافق الـ28 من شهر فبراير عن كارثة وطنية تهدد جميع المناطق المتضررين بالجفاف والمجاعة، وتستدعي  حالات انسانية عاجلة.

وقد ناشد الرئيس فرماجو في مؤتمر  وطني جول كارثة الجفاف  عقد اليوم  في مقديشو المجتمع الدولي للرد على وجه السرعة نحو الكارثة، ومن أجل مساعدة الأسر والأفراد والذين يتعرضون لآثار كارثة الجفاف في مواطنهم.

كما دعا رئيس الصومال رجال الأعمال، والمغتربين الصوماليين للمشاركة في جهود عمليات الانتعاش في المناطق المتضررة ، وذللك بهدف التخفيف من آثار الجفاف على الصعيدالوطني.

وكان رئيس الصومال أعلن يوم تنيصبه في الـ22 من شهر فبراير أنه يعمل على تخفيف المعاناة الانسانية من المجاعة والجفاف الذي يضرب عدة مناطق بجمهورية الصومال الفيدرالية.

. انتهى”.

666666