الثلاثاء 01 جمادى الثانية  1438 الموافق28-02-2017 مقديشو (صوت الصومال)  ـ حذر الدكتور “البهي عيسوي” عالم الجيولوجيا والمستشار الجيولوجي السابق للرئيس المصري ، من نقص حصة مصر للمياه وتأثيرها على المواد الاقتصادية، ويعرض مصر لنفس مصير الصومال في مده لا تقل عن 10 سنوات، إذا لم تقوم الدولة باتخاذ أي إجراء لمواجهه هذه الكارثة.

وأشار أن نصيب الفرد من المياه لا يتعدى 600 متر مكعب، يؤخذ منها للصناعة والزراعة ومياه الشرب، وحذر من عدم أتمام مشروع المليون ونصف فدان، بسبب عدم وجود شبكات للصرف بعد الري.

وأوضح “البهي” أن لا يمكن الاعتماد على المياه الجوفية في مصر لأنها غير متجددة، والبديل المتوفر هو “النهر الأبيض” و”قناة عطبرة” ونهر الكونغو ولكن هذا يحتاج إلى اتفاق سياسي.

” انتهى”.

المصدر :  وكالات.