الإثنين 30 جمادى الأولي 1438 الموافق27-02-2017 مقديشو (صوت الصومال)  ـ  أعدمت حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة رميا بالرصاص رجلين في منطقة ” بوق أقبلي ”  بإقليم هيران وسط البلاد بتهمة العمل مع القوات المسلحة الصومالية.

ويسمى أحد القتيلين أحمد يوسف حسن ( 26 عاما) ، وأحمد نور عبدي عسبيلي ( 20 عاما ” حيث تعرضا لطلقات نارية على أيدي عناصر حركة الشباب في ميدان كبير بمنقطة ” بوق أقبلي”.

وعادة ما تغتال مليشيات الشباب المتشددة  الشبان المتواجدين في مناطق نفوذها بجنوب ووسط الصومال بتهمة التجسس لصالح الحكومة الفيدرالية وقوات حفظ السلام الإفريقية.

” انتهى”.