الإثنين 23 جمادى الأولي 1438 الموافق20-02-2017 مقديشو (صوت الصومال)  ـ خصص الاتحاد الأوروبي مبلغ 665 ألف يورو لتعزيز وحماية حقوق المرأة والطفل بمخيم “علي عدي” في إقليم علي صبيح جنوب جيبوتي، الذي يؤوي عشرات الآلاف من اللاجئين غالبيتهم من الصوماليين والإثيوبيين.

وسيتم تمويل مشروعين بهذا المبلغ، يهدفان إلى تأمين حقوق الأطفال والنساء في المخيم فيما يتعلق بالسلامة البدنية، إضافة إلى الرعاية النفسية، وفق ما أوردت صحيفة القرن الرسمية في عددها الصادر اليوم الاثنين (20 فبراير 2017).

وجرت مراسم إطلاق المشروعين بحضور سفير الاتحاد الأوروبي في جيبوتي آدم كولاش والأمين التنفيذي للوكالة الوطنية لغوث اللاجئين والمنكوبين حسين حسن درار، إلى جانب ممثل المفوضية السامية للاجئين التابعة للأمم المتحدة ألبرت كاتومبا.

ومن المقرر أن يتولى تنفيذ المشروعين المجلسان الدنمركي والبلجيكي للاجئين بالاشتراك مع الاتحاد الوطني لنساء جيبوتي.

يشار إلى أن المخيم المركزي في شمال جيبوتي يؤوي هو الآخر نحو 2600 لاجئ يمني فروا من الحرب الدئرة في بلادهم منذ نهاية مارس عام 2015.

” انتهى”.

المصدر : إينا.