السبت 21 جمادى الأولي 1438 الموافق18-02-2017 مقديشو (صوت الصومال)  ـ  التقى الرئيس الصومالي المنتخب محمد عبد الله فرماجو أمس الجمعة السفير الأمريكي في مقديشو ستيفين شورتز.
وبحث الجانبان سبل تعزيز علاقات البلدين، إلى جانب الجهود الجارية للحد من تداعيات موجة الجفاف التي تجتاح أجزاء واسعة من الصومال، والمستجدات الأخيرة في المجالين الأمني والسياسي.

وشدد فرماجو خلال اللقاء – الذي جاء بعد يوم من تسلمه السلطة رسميا، على الدعم الذي تتلقاه بلاده من الولايات المتحدة ـ وفق ما أورده موقع “هيران” الإخباري اليوم السبت (18 فبراير 2017.)
كما طلب الرئيس الصومال الجديد من واشنطن توفير المرتبات الشهرية لعناصر القوات المسلحة، إضافة إلى التدريبات لتمكين المؤسسة العسكرية من تأدية مهامها على الوجه المطلوب.
بدوره أكد شورتز حرص بلاده على تعزيز العلاقات الثنائية مع الصومال، متعهدا بمواصلة أمريكا دعمها للبلاد التي تعاني من عدم الاستقرار لما يزيد عن عقدين.

” انتهى”.

المصدر : إينا.