السبت 14  جمادى الأولي 1438 الموافق11-02-2017 مقديشو (صوت الصومال) ـ يقدم جبريل إبراهيم عبد الله ممثل حركة هل-قرن (من أجل وطن واحد) في الانتخابات الرئاسية والتي انتهت فعالياتها أمس الأربعاء في مقديشو بنزاهة وشفافية تهانيه إلى فخامة الرئيس المنتخب محمد عبد الله فرماجو، وتمني له النجاح في مهامه وتحقيق التقدم المنشود للبلاد.

وقال جبريل إبراهيم عبد الله “أهنئ فخامة الرئيس المنتخب محمد عبد الله فرماجو. هو مواطن متسم بالكفاءة والقدرة على إنقاذ الوطن. يؤمن نفس مبادئ هل-قرن. يسعى إلى تحقيق نفس الأهداف التي كنا نسعى إليها. نسانده ونعمل معه”.

وأضاف “أدعو جميع أنصار هل-قرن والشعب الصومالي بشكل عام إلى العمل مع الرئيس المنتخب للحفاظ على هذه الفرصة الثمينة. أهم ما كانت تسعى إليه هل-قرن هو التغيير الجدي، وبالفعل تم تحقيق ذلك. على المواطنين الصوماليين في الداخل والخارج تشييد هذا النجاح”.

وأعرب عن شكره نواب البرلمان الصومالي على مواقفهم الوطنية وقال: “أقدم جزيل الشكر للنواب الصوماليين. اتخذوا مواقف وطنية، وأبدوا تمثيلهم الشعب، وأفشلوا محاولات التدخل الأجنبي، وحققوا أن يكون الصومال وطنا واحدا”.

وأشاد جبريل بدور وجهود رئاسة البرلمان واللجنة البرلمانية للانتخابات في أن تصبح الانتخابات الرئاسية متسمة بالنزاهة والشفافية.

” انتهى”.