الإثنين 09 جمادى الأولي 1438 الموافق 06-02-2017 مقديشو (صوت الصومال) ـ قالت الولايات المتحدة وكينيا وسكان في جنوب الصومال إن حركة «الشباب» المتشددة قطعت علناً رؤوس أربعة رجال اتهمتهم بالتجسس لمصلحة الحكومة.
وأكدت الجماعة المرتبطة بتنظيم «القاعدة» عمليات الإعدام التي نفذت أمس (الأحد)، بعدما دانت محكمة تابعة لـ «الشباب» الرجال في جامامي بإقليم جوبا السفلى على بعد حوالى 70 كيلومتراً شمال كيسمايو.
وقال محمد أبو عبد الله حاكم إقليم جوبا التابع لحركة «الشباب»: «نظرت المحكمة في قضيتهم وأعدم أربعة من الرجال علانية في منطقة جامامي وفقا للشريعة مساء الأحد» من دون أن يحدد طريقة الإعدام.
وتابع: «اعترف الرجال الأربعة بأنهم كانوا جواسيس».

” انتهى”.

المصدر : الحياة.