الأحد 01 جمادى الأولي 1438 الموافق 29-01-2017 مقديشو (صوت الصومال) ـ  تسلمت  عدة أسرة معوزة تقيم في مخيم ” بدبادو” بمدينة بيدوا حاصرة إقليم باي بجنوب غرب الصومال 600 دولار أمريكي تبرع بها مغتربون صوماليون.

وكانت هذه الأسر نزحت من الجفاف الذي يهدد مناطق تابعة للإقليم مثل دينسور، وهغركا، وطرقو، بالإضافة إلى قرى تابعة لمحافظة بكول.

وقال الشيخ محمد نور معلم مسؤول مكلف بتوزيع المبالغ المالية :” إن العوائل الرعوية تواجه مجاعة شديدة، مما أثر سلبا على حياتهم، ولهذا يحتاج المنكوبون إلى مساعدة عاجلة من قبل حكومة إقليم جنوب الغرب، والحكومة الفيدرالية، والمنظمات الإغاثية الإسلامية، والمؤسسات الدولية” مضيفا إن المواشي والتي يملكها الرعويون نققت، والمزارع تلفت.

وفي سياق آخر تبرعت السيدة زهرة عمر حسن بأدوية لقرابة 5 آلاف من رؤوس المواشي والذي تم تجميعها في ثلاث مراكز بالعاصمة مقديشو وضواحيها وذللك بعد أن رفضت المملكة العربية السعودية استقبال هذه المواشي بذريعة إصابتها بحمي القلاعية.

وقال عثمان عبد الله جوري مدير إذاعة ” كلمي ” المحلية  :” إن حرم رئيس الجمهورية قامت بتقديم أدوية من أجل القيام بعملية البيطرة لدى رؤوس الأبقار التي تعاني من بعض الأمراض نتيجة الجوع ”  مضيفا إن الأبقار تحصل حاليا على المياه، والعلف بصورة منتظمة.

من جابنه أشار رئيس مديرية حي كحدا بالعاصمة مقديشو إلى أن 15 ألف دولار أمريكي تم تصريفا فيما يتعلق بشراء العلف، والأدوية، والمياه، موضحا أن أصحاب المواشي سيتسلموا هذه الأبقار في الأوقات القادمة.

” انتهى”.