الثلاثاء 11  ربيع الثاني  1438 الموافق 10-01-2017 مقديشو (صوت الصومال) ـ حذر الرئيس الصومالي حسن شيخ محمود مساء اليوم الثلاثاء  من اضطرابات سياسية قد تحدث في مناطق حكومة إقليم جلمدغ وسط البلاد والتي كانت تتجه نحو التقدم، عقب قيام نواب هذه الإدارة الإقليمية بإعلان سحب الثقة عن الرئيس عبد الكريم حسين جوليد.

وقال شيخ محمود في بيان له  :” إنه لا يحتمل حاليا اضطرابات سياسية بين نواب برلمان جلمدغ، وقادته ونظرا لاعتبارات اللوائح، والإجازة التي يقضيها الأعضاء”.

ودعا رئيس الصومال إلى احترام الظروف الاستثنائية  التي تمر بها حكومة إقليم جلمدغ حول أوضاع الجفاف، وقتال مليشيات حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة.

” انتهى”.