الثلاثاء 11  ربيع الثاني  1438 الموافق 10-01-2017 مقديشو (صوت الصومال) ـ تكفل مكتب الندوة العالمية للشباب الإسلامي في جيبوتي برعاية 200 طالب وطالبة من اللاجئين اليمنيين في اتفاقية مع المدرسة اليمنية.
ولفت مدير مكتب الندوة إلى أن الاتفاقية تهدف بالدرجة الأولى إلى تقديم الرعاية التعليمية لـ 200 طالب وطالبة واحتضانهم في المدرسة اليمنية كونها المدرسة الأكثر قابلية وانسجاماً مع حصيلتهم التعليمية وموروثهم الثقافي الذي تلقوه في اليمن قبل اندلاع الحرب وبداية الأزمة.
وأضاف قائلا: إن بنود الاتفاقية تلزم الطرفين المتعاقدين بالبحث عن أفضل الخيارات المتاحة وأنسب الوسائل الممكنة لتحقيق الهدف الرئيسي لهذا العقد وهو تقديم الرعاية التعليمية للاجئين اليمنيين في جيبوتي وتشمل محاور عدة منها مساعدة ذوي الطلبة اللاجئين على تجاوز العقبات التي تحول دون تعليم أبنائهم، واستكمال كل الوثائق المطلوبة والسجلات اللازمة لخوض الاختبارات الوزارية بالتعاون والتنسيق مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والمكتب الوطني لغوث اللاجئين “الأونروا”.

” انتهى”.

المصدر : يمن 24.