الإثنين 10 ربيع الثاني  1438 الموافق 09-01-2017 مقديشو (صوت الصومال) ـ أجرى المرشح الرئاسي جبريل إبراهيم عبد الله لقاء مع أعضاء غرفتي البرلمان الصومالي ‏المنتخبين من ولاية هيرشبيلى، وذلك في مأدبة عشاء أقامه المرشح ليلة البارحة على شرف النواب في ‏العاصمة مقديشو.‏

جرى خلال اللقاء بحث الأوضاع السياسية وخاصة فيما يتعلق بعملية الانتخابات غير المباشرة التي ‏تشهدها البلاد حاليا.‏

ووفقا لمصادر مطلعة فإن المرشح جبريل طلب –خلال اللقاء- النواب من إدلاء أصواتهم لصالحه في ‏الانتخابات الرئاسية المقبلة.‏

وأشارت المصادر إلى أن النواب المنحدرين من ولاية هيرشبيلى الإقليمية أبدوا تضامنهم مع المرشح، كما ‏تعهدوا بتأييده في الانتخابات الرئاسية التي ستتم عن طريق البرلمان.‏

ويعتبر جبريل إبراهيم أحد أبرز المرشحين المشاركين في الانتخابات الرئاسية الصومالية. وأظهرت نتائج ‏استطلاع رأي أجرته مؤسسة الصومال الجديد للإعلام والبحوث والتنمية على موقعها مؤخرا أن الناشط ‏السياسي والاجتماعي جبريل إبراهيم عبد الله هو المرشح الأكثر شعبية في الصومال بحصوله على ‏أصوات 47% ممن تم استطلاع آرائهم، وجاء في المرتبة الثانية الشيخ شريف شيخ أحمد رئيس ‏الصومال السابق؛ والذي حصل على 16% وحل في المرتبة الثالثة رئيس الوزراء الحالي عمر عبد ‏الرشيد بحصوله على 12% صوتا، كما حصل الرئيس الحالي حسن شيخ محمود على 10% من ‏الأصوات، وجاء في المرتبة الخامسة محمد علي أميركو الحاصل على 8% من الأصوات، فيما حصل ‏رئيس ولاية بونتلاند السابق عبد الرحمن فرولي على 7% من الأصوات.‏