الأحد 03 ربيع الثاني  1438 الموافق 01-01-2017 مقديشو (صوت الصومال)  ـ  انتهت المملكة والصومال من التفاهمات العامة لاتفاقية تصدير العمالة المنزلية إلى السعودية؛ حيث يزور وزير العمل الصومالي الرياض قريبًا لوضع اللمسات النهائية لاتفاقية الاستقدام. ويرجح تصدير ما لا يقل عن 10 آلاف عامل وعاملة جاهزة للسفر خلال الفترة المقبلة.

وتجرى حاليًّا مفاوضات بدأت منذ عدة أشهر بين وزارتي العمل السعودية والصومالية، بهدف الانتهاء من بنود الاتفاقية ووضع اللمسات النهائية التي تضمن حقوق الأطراف كافةً في اتفاقية الاستقدام.

وتم الانتهاء من التفاهمات الأولية لتوقيع اتفاقية الاستقدام؛ حيث قدمت السفارة الصومالية عددًا من الطلبات من قبل شركات سعودية لاستقدام عمالة صومالية في عدة تخصصات مختلفة.

وتنفذ عملية الاستقدام عبر شركات ومكاتب الاستقدام المتخصصة في البلدين، ووفق الاشتراطات التي يتم تحديدها في الاتفاقية، بعكس ما كان يتم خلال الفترة السابقة من استقدام بعض العمالة الصومالية بشكل فردي؛ الأمر الذي من شأنه ضمان حقوق جميع الأطراف، وتنظيم عملية استقدام العمالة.

ويمكن استقدام ما لا يقل عن 10 آلاف من العمالة المنزلية الصومالية، التي من الممكن استقدامها للعمل في المملكة، التي في حال توقيع الاتفاقية سيتم إرسالها للعمل في المملكة وفق الطلبات التي ترد إلى شركات ومكاتب الاستقدام.

وتبدأ اليوم التسعيرة الجديدة التي وضعتها وزارة العمل والتنمية الاجتماعية لاستقدام العمالة المنزلية من سيرلانكا والفلبين؛ حيث حددت مبلغ 1560 دولارًا فقط لاستقدام عمالة سيرلانكا.

” انتهى”.

المصدر : وكالات.